تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

السيد محمد بشير الراشدي، ضيف مؤسسة الفقيه التطواني

news-details

حل السيد محمد البشير الراشدي، رئيس الهيئة الوطنية للنزاهة والوقاية من الرشوة ومحاربتها، مرفوقا بنواب الرئيس والأمين العام للهيئة، ضيفا على مؤسسة الفقيه التطواني بسلا، وذلك مساء يوم الجمعة 27 يناير 2024.

وخلال هذا اللقاء، استعرض السيد الرئيس وضعية الفساد بالمغرب والتوجهات الاستراتيجية في هذا المجال، كما تطرق إلى الرهانات والآفاق ذات الصلة، مُذكِّرا، بهذا الخصوص، بتوفر المقومات اللازمة الكفيلة بأن تجعل من سنة 2024 نقطة تحول في مجال مكافحة الفساد، ومؤكدا على ضرورة تضافر جهود جميع الجهات المعنية.   

وبنفس المناسبة، تفاعل السيد محمد البشير الراشدي مع تساؤلات الصحفيين الحاضرين، مُنبها إلى أن التغيير المنشود في مجال الوقاية من الفساد ومكافحته يرتكز على عدة دعامات، لا سيما الدعامة التشريعية الهادفة إلى استصدار قوانين قادرة على تجفيف بؤر الفساد، كما هو الحال بالنسبة لتنازع المصالح، والتصريح بالممتلكات، والإثراء غير المشروع، بالموازاة مع المبادرات الوقائية المتضمنة لبرامج التربية والتكوين والتوعية.  

يمكنكم مشاركة هذا المقال